علاج الامساك عند الرضع في الشهر الأول

علاج الامساك عند الرضع في الشهر الأول، تعد ظاهرة الإمساك أكثر شيوعًا بين الأطفال الذين يتناولون الحليب الصناعي أو كبديل كامل له، أما بالنسبة للأطفال الذين تعتمد تغذيتهم على لبن الأم، فنادراً ما يعاني هؤلاء الأطفال من اضطرابات في الجهاز الهضمي، ما يجعل تشخيص أعراض الإمساك عند الرضع في الشهر الأول صعبًا بعض الشيء هو حقيقة أن الأطفال لا يضطرون بالضرورة إلى إخراج الفضلات يوميًا، بل تختلف اختلافًا كبيرًا من رضيع إلى آخر، لذلك يصعب معرفة ما هو طبيعي أو ليس.

 

أعراض الامساك عند الرضع

هناك بعض الأعراض للامساك التي قد تظهر إذا حدث خطأ ما لدى الرضيع، وإذا لوحظ ذلك، فعليك التصرف على الفور ومن أعراض الامساك عند الريع في الشهر الاول:

  • إفراز غير منتظم للبراز الذي يبدو صعباً على الطفل حديث الولادة، خاصةً عند ظهور هذا النوع من البراز بعد عدة أيام من الامتناع تمامًا عن الأخراج.
  • براز يشبه الطين.
  • رفض الأكل رغم أنه كان من المفترض أن يشعر بالجوع بعد فترة طويلة من إطعامه الأخير.
  • الشعور بأن الطفل يشد على نفسه ويبكي كثيرًا وكأنه يتألم قبل ظهور فضلات في الحفاض.
  • الشعور بأن معدة الطفل منتفخة وقاسية نتيجة تراكم البراز والغازات فيها.
  • وجود دم في البراز يعني أن الطفل حاول إخراج الفضلات بقوة مما قد يسبب إصابة جرح في منطقة الشرج.

 

 علاج الامساك عند الرضع حديثي الولادة

إذا لاحظت أيًا من الأعراض المذكورة أعلاه للامساك، يجب عليك اتباع إحدى الطرق الفعالة التالية لعلاجه عند الرضع في الشهر الأول:

  • التدليك: قد يساعد تدليك معدة الطفل بلطف وبشكل منتظم أكثر من مرة خلال اليوم بشكل كبير في علاج وتخفيف الإمساك عند الرضع في الشهر الأول، ويمكنك استخدام بعض الزيوت الطبيعية الدافئة على منطقة بطن الطفل أثناء التدليك، مثل زيت الزيتون.
  • تحريك قدم الطفل: وبالرغم من أن الطفل لن يكون قادرًا على ممارسة الرياضة بمفرده إلا أنه يمكنك مساعدته في تحريك قدميه قليلًا كما لو كان يركب دراجة، فهذا يساعد على تنشيط حركة الأمعاء وعلاج الإمساك عند الرضع في الشهر الأول.
  • تغيير النظام الغذائي للأم المرضعة: إذا كان الطفل يرضع من لبن الأم ولكن هذا يسبب له الإمساك، فيجب ان تهتم الأم بطعامها رغم أن هذا ليس شائعاً، لكن بعض الأطعمة التي تتناولها المرأة المرضعة قد تؤثر على الرضيع وتسبب الإمساك، لذلك يجب عليها أن تنتبه لطعامها.
  • تغيير تركيب الحليب الصناعي: ولكن إذا كان الرضيع يستهلك الحليب من الزجاجة وبتركيبة صناعية موصى بها من قبل الطبيب، فقد تحاول الأم تغيير الحليب المستخدم إلى تركيبة أكثر ملاءمة للطفل بعد استشارة الطبيب.
  • أخذ حرارة الطفل من فتحة الشرج: قد يساعد إدخال مقياس حرارة نظيف ومرطب في فتحة الشرج للرضيع في علاج الإمساك عند الرضع في الشهر الأول وتحفيز التغوط، لكن يجب الحرص على عدم تكرار هذه العملية كثيرًا، لأن ذلك قد يجعل الإمساك أسوأ في بعض الحالات.
  • حمام دافئ: الحمام الدافئ للطفل يساعد على استرخاء عضلات المعدة لدى الطفل الرضيع ووقف التوتر الذي يؤدي إلى تفاقم الإمساك عند الرضيع.

 

متى يجب استشارة الطبيب؟

يجب استشارة الطبيب فورًا إذا لاحظت أيًا مما يلي:

  • ما لم يطرأ أي تحسن على حالة إمساك الطفل على الرغم من تجربة عدة أشياء مما سبق.
  • وجود دم في براز الطفل.
  • 2-3 أيام كاملة مرت دون اخراج الطفل الفضلات الصلبة، مع استمرار القيء والتهيج والبكاء.

وهنا قد يصف الطبيب بعض الأدوية المناسبة للطفل، مثل الملينات، مع العلم أن علاج الإمساك عند الرضع في الحالات الطبيعية غالبًا ما يبدأ بالحلول المنزلية المذكورة أعلاه.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *