كيف التعامل مع الشخص الكتوم

كيف التعامل مع الشخص الكتوم

كيف التعامل مع الشخص الكتوم ؟؟ الشخص الكتوم او الشخص الغامض هو شخصية غير مريحة نفسيا، لأنها لا تندمج في الكلام والنقاش مع غيرها، ولا تتفاهم بسهولة، ولا تستطيع ان تتعرف لا على منطقهم ولا على طريقة تفكيرهم ولا اسرارهم، ولا حتى على خطوطهم النفسية، إذ تبقى مسألة كيف التعامل مع الشخص الكتوم ليس بالأمر السهل على الإطلاق، لذا يجب الحذر كل الحذر في طريقة تعاملك معهم، إذن كيف التعامل مع الشخص الكتوم ؟؟ وما هي صفاته ؟؟ و ما هي اهم الاسباب التي جعلته بتلك الصفة ؟؟؟

صفات الشخص الكتوم

  • الشخص الكتوم شخص غامض، قليل الكلام، لدرجة يمكن في بعض الاحيان أن تحدثه عن قصة طويلة ويجيبك بنعم او لا فقط .
  • صاحب ابتسامة هادئة، لا يقيم حوارا مستمرا ودائما ما يتهرب من أن يطول كلامه في موضوع محدد، وليس له رد فعل واضح .
  • لا تعرف الكثير عن ملامحه، ولا تعرف هل هو غاضب، او مسرور، وغالبا ما لا يظهر عصبيته .
  • يمكن ان يكون راضيا عن ما يحدث، ويمكن ان يكون متمردا، فمن شخصيته انه لا يحب تبادل الافكار .
  • غالبا ما يكون ذو شخصية صامتة، فهو غير اجتماعي .
  • من صفاته ايضا، لا يحب المجادلة، وغالبا ما يتهرب من المواجهة .
  • يكمن ان يكون خجولا، ويمكن للخجل ان يكون سببا في كتمانه .
  • يهمه التفكير اكثر من ما يهمه الكلام، وتجده غالبا ما يدقق في كلامك .
  • يعتقد انه يفهم اكثر من غيره، ولكن لا يعبر عن ما يدور في داخله، ويمكن احيانا ان يتحول ذلك الى احتقاره للشخص المتحدث له .
  • هو شخص لا ينفتح على الغير، ربما اصابته جروح من التحدث مع الاخرين او غر ذلك، وهذا سبب تعلمه الصمت .
  • شحصية تحب الوحدة .
  • بالرغم من انه منغلق على نفسه، ولا يحب الكلام مع غيره، إلا انه يحب ان يستمع اكثر من الآخر .
  • ء يكون الشخص الصامت سعيدًا بوجود صديق، يبادله الاحترام، ويقطع عليه وحدته المملة بين الحين والآخر .

woman in black tank top with white face mask

أسباب قلة كلام الشخص الكتوم

لمعرفة كيف التعامل مع الشخص الكتوم، يجب ان تكون مطلعا قبلا على اهم الاسباب التي ساهمت في كون ذلك الشخص كتوم و قليل الكلام، فالشخص الكتوم يوصف على انه انطوائي واكثر تحفظا من غيره، ومن اكثر الاسئلة التي تبادر في كل شخص يريد معرفة كيف التعامل مع الشخص الكتوم، ما السبب او ما هي الاسباب التي جعلتة كتوم ولا يتحدث إلا نادرا؟؟ إذن لنتعرف على تلك الاسباب :

  • التفكير : يميل الشخص الكتوم إلى التفكير اكثر من الكلام، لانه يفكر اكثر في الاشياء التي يقپلها الاخر اكثر، او يتشتت انتباهه عند تحدث الاخر، وغالبا ما يميل هذا الشخص إلى معالجة افكاره مع نفسه بدلا من الافصاح عنها ومناقشتها مع الاخرين .
  • عدم الرغبة في التحدّث : عادي ان يشعر الانسان في بعض الاحيان بعد الرغبة في الكلام، لكن الشخص الكتوم غالبا ما يشعر بهذا والتالي لا يرغب في الكلام ويفضل الاستماع .
  • الهدوء والسلام : غالبا ما يحب بعض الاشخاص العيش في هدوء تام، و يتجنبون الضوضاء والاحاديث والناس، فنمط الحياة الهادئ يعد سببا من بين الاسباب التي تجعل الشخص كتوما .
  • طبيعة الشخصية : يمكن للشخص الكتوم ان يكون انطوائيا بدون اي سبب، فقط كونه هادئ بطبعه ولا يتكلم الا للضرورة، فالطبيعة الشخصية واحدة من أسباب قلّة الكلام .
  • الخجل والقلق الاجتماعي : يسبب الخوف من الاختلاط بالغير، او القلق الاجتماعي في قلة كلام الشخص، فيجعله شخصا اقل كلاما واكثر انطوائية .
  • صدمات قوية : قد يتعرض بعض الاشخاص لصدمة او صدمات عديد تقلب حياتهم رأسا على عقب، فيتحولون من اشخاص مرحين، الى اشخاص قليلي الكلام، واشحاص كتومين .

person sitting beside window

كيف التعامل مع الشخص الكتوم

لمعرفة كيف التعامل مع الشخص الكتوم بشكل صحيح، وتسهيل التواصل معه، يمكن اتباع الخطوات التالية :

  • يستحسن عدم التعميم بأن الشخص الكثير الكلام أفضل و أقوى وأكثر جاذبية من الشخص الكتوم، لان كل شخص في المجتمع له مميزاته وأسبابه، ذات طابع خاص، ولكل جوانب إيجابية و سلبية، إذن يجب الانتباه والالتفات لأهمية الاشخاص الكتومين والهادئين في المجتمع، ومحاولة تحقيق ذلك التوازن، ويجب محاولة ابتكار طرق و فرص للتعاون ودمج محاسن الشخصيات للوصول الى افضل النتائج .
  • يتطلب التعامل مع الشخص الكتوم عدم مقاطعته حين يتحدث او يناقش موضوعا ما، أو حين يفكر في صمت .
  • يعتبر الاستماع من حقوق كل شخص متحدث، كما يعتبر ايضا احد آداب الكلام والحديث، بالنسبة للشخص المنفتح، يقوم باستغلال ذلك للتعبير وجذب انتباه الآخر، ففي المقابل، نجد الشخص الكتوم يفكر بضمت، إذن له الحق ايضا في ذلك، ويجب إعطاؤه الوقت الكافي للتفكير، ولا يجب مقاطعت تفكيره .
  • من النادر جدا ان يتحمل الشخص الكتوم زمام الكلام وأن يتحمل عناء إقناع الطرف الآخر للاستماع لما يقول، فعندما يجد الشخص الآخر منشغل فن حديثه او يرى انه لا يهتم بما يقول، يفضل البقاء صامتا، لكن على عكس ذلك، فهو يحب من يقدر كلامه و يهتم به، لذا عند التعامل مع الشخص الكتوم، كن مستمعا جيدا لما يقول .
  • يستحسن إيجاد طرق متنوعة عند طلبك لرأي الشخص الكتوم، حاول ان لا تسأله في نفس الموقف لتجنب شعوره بعدم الراحة والاحراج، لانه يحتاج اكثر من غيره لوقت اكثر حتى يشكل وجهة نظره ويرتب افكاره .

هناك طرق أخرى في كيف التعامل مع الشخص الكتوم تعتبر اقل أهمية من التي سبق ذكرها، لدى حاول الإقتصار فقط على هذه الخطوات، وحاول تذبرها بعناية، و طبقها في كل محادتاتك مع كل شخص كتوم .

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *